منتدى مدرسة طحلة الإعدادية بنين

مدرسة طحلة الإعدادية بنين

نتيجة المدرسة معلنة الآن على موقع ومنتدى المدرسة للصفين الأول والثاني http://tahlaschool.3web.me
عزيزي العضو عزيزي الزائر المدرسة ترحب بك معنا فلا تبخل برأيك أو بموضوع يهمنا فشاركنا للنهوض بأبنائنا
">المشاركة المجتمعية جزء من العملية التعليمية تعال وشاركنا

    موضوع عن الكلمة لطالب /عبدالعزيز فتحى فصل/2/2

    شاطر

    عبد العزيز فتحى بحيرى

    عدد المساهمات : 16
    تاريخ التسجيل : 21/10/2009

    موضوع عن الكلمة لطالب /عبدالعزيز فتحى فصل/2/2

    مُساهمة  عبد العزيز فتحى بحيرى في الإثنين مارس 29, 2010 12:50 pm

    مؤتمر: الشيخ محمد الطاهر بن عاشور

    قسم التحرير
    بالتعاون مع شعبة الدراسات الإسلامية بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة محمد الخامس، نظّم المعهد العالمي للفكر الإسلامي في العاصمة المغربية الرباط، مؤتمراً دوليًّا عن: «الشيخ محمد الطاهر بن عاشور وقضايا الإصلاح والتجديد في الفكر الإسلامي المعاصر: رؤية معرفية ومنهجية» وذلك بين 2-3 مايو 2009م. ...اقرأ المزيد



    المضامين التربوية في المقاصد العامة للصلاة
    زكية برغوث
    الصلاة من أركان الإسلام الكبرى، وهي أس ركين في حياة المسلم الفردية والاجتماعية. والمتأمل في طبيعتها وأهدافها وخصائصها ووظائفها الروحية والاجتماعة، والسلوكية، والتربوية، والمعرفية، والنفسية... سيجد أنها لا تكتفي فقط بربط صلة المسلم بالله سبحانه وتعالى، ولكن تتعدى ذلك إلى التأثير العميق في علاقة المسلم بغيره من المسلمين وغير المسلمين، وحتى بالمحيط الاجتماعي والكوني العام ... اقرأ المزيد

    مؤتمر: الشيخ محمد الطاهر بن عاشور
    قسم التحرير
    بالتعاون مع شعبة الدراسات الإسلامية بكلية الآداب والعلوم الإنسانية بجامعة محمد الخامس، نظّم المعهد العالمي للفكر الإسلامي في العاصمة المغربية الرباط، مؤتمراً دوليًّا عن: «الشيخ محمد الطاهر بن عاشور وقضايا الإصلاح والتجديد في الفكر الإسلامي المعاصر: رؤية معرفية ومنهجية» وذلك بين 2-3 مايو 2009م. ... اقرأ المزيد

    المواطنة في الفكر الإسلامي المعاصر بين الضرورة والإمكان
    سمير ساسي
    بعد أن أثبت النموذج الغربي للاجتماع المدني القائم على مبدأ المواطنة فعاليته على المستوى الواقعي، وصارت المواطنة نموذجاً يفرض على الآخرين الاقتداء بقيمها؛ اختلف تفاعل الفكر العربي مع هذا الوضع وذهب محمد عابد الجابري أنه ليس في مخزون العرب، اللغوي وبالتالي الفكري والوجداني ... اقرأ المزيد
    التكامل المعرفي بين العلوم في رؤية علماء الطبيعيات المسلمين المعاصرين
    زكي الميلاد
    ولكون هذه الإسهامات الفكرية عكست خبرة ومعارف العلوم الطبيعية التي تجلّت فيها، وتشرّبت منها، لهذا جاز القول: إنها تعبّر عن اتجاه فكري له سماته وملامحه التي يتميز بها عن غيره من الاتجاهات الفكرية الأخرى في ساحة الفكر الإسلامي، ومن أبرز هذه الملامح الجمع بين الثقافة والعلم، بحيث ظهر فيه أصحاب هذا المسلك بأنهم مثقفون من جهة، وعلماء من جهة أخرى. ... اقرأ المزيد


    هذا العدد
    قسم التحرير
    لا يوجد على الصعيد الإنساني،هوية بسيطة أو خالصة وإنما جميع الهويات الإنسانية مركبةومتداخلة. بمعنى أن هوية الانسان أو المجتمع المعاصر اليوم هو هوية مركبة أي تداخلت عوامل وروافد عديدة في صنعها وبلورتها وتجليتها. ... اقرأ المزيد


    الإسلام والعقلانية
    نجلاء مكاوي
    خروجاً وتفرداً عن معظم ما تحويه مكتبتنا الإسلامية من المؤلفات الكلاسيكية في الفكر الإسلامي، والدين وقواعده، ودوره في حياتنا، جاء كتاب «الإسلام والعقلانية» للكاتب والمفكر جمال البنا، الذي صدّر لنا في مقدمته الركيزة الأساسية التي بني عليها موضوع الكتاب، وهي الاختلاف عن كل ما كتب في علاقة الإسلام بالعقل ... اقرأ المزيد





    كريم غريب العاصمى

    عدد المساهمات : 18
    تاريخ التسجيل : 14/10/2009

    الكلمه من الطالب:كريم غريب فصل:2/2

    مُساهمة  كريم غريب العاصمى في الثلاثاء مارس 30, 2010 8:42 am

    العرب اشتهروا بالفصاحة والبلاغة ، بينما عرف الروم بالحكمة والفلسفة ، أما الفرس فقد عرفوا بالفن ، أما الصين فبالعمل .
    إن الكلام ترجمان يعبر عن سريرة الإنسان ، ويظهر مكنون ما في نفسه وضميره .
    للكلمة أهمية في حياة الإنسان وسلوكه وتصرفاته وأن الكلمة إنما تكتسب معناها من نفس قائلها لا من ذاتها .
    إن بلاغة اللسان وقوة البيان وسحر الكلمة إنما هي شروط أساسية يجب توافرها في رجل السياسة الناجح ، لذا احتل الأدباء والعلماء مكانة مرموقة في مجتمعاتهم .
    الحكماء اهتموا بوضع شروط معينة للكلام الجيد ، منها :
    1 - أن يكون الكلام لداع يدعو إليه .
    2 - أن يتحرى المتكلم أن يكون القول في موضعه .
    3 - أن يقتصر منه على قدر حاجته .
    4 - أن يتخير اللفظ المناسب الذي يتكلم به .
    إن الإنسان العاقل هو الذي ينطق بعد تفكير وروية ، حينئذ يسلم من الزلل والخطأ ؛ لأن لسانه يكون وراء عقله . أما الأحمق فهو الذي يتكلم بدون تفكير أو روية ، فتكثر أخطاؤه ؛ لأن عقله حينئذ يكون وراء لسانه .
    إن الاسترسال في الكلام ، والإطناب فيه يؤدي إلى كثرة الأخطاء وملل السامعين ، لذا امتدح أجدادنا القدامى الإيجاز ما دام كافياً يؤدي إلى الغرض المطلوب ، فالإكثار هنا يعتبر نوعاً من العي والعجز .
    ويختتم الكاتب موضوعه بمجموعة من أقوال البلغاء والأدباء والحكماء عن الصمت وكيف أنه يكسب صاحبه الهيبة والوقار مصداق ذلك ما يُروى عن الإمام على كرم الله وجهه حيث يقول : (بكثرة الصمت تكون الهيبة) .
    Very Happy Very Happy Very Happy Very Happy

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أبريل 23, 2018 10:58 am